×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 981

بيان توضيحي من مدير الجامعة

بيان توضيحي من مدير الجامعة

ابنائي وبناتي طلاب جامعة الخرطوم

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

رداً على المذكرة التي أرسلت إلينا من بعض الطلاب بتاريخ الأربعاء 5/أكتوبر/2016م، أرجو أن أشير إلى الآتي:

    إن الأمانة والمسؤولية الملقاة على عاتق إدارة الجامعة أقتضت أن تصدر قرارات بفصل بعض الطلاب وفق أسس ولوائح سلوك ومحاسبة الطلاب.
    كما أن هذه اللوائح التي أستندت عليها في محاسبة الطلاب كفلت للطلاب حق الإعتذار والإلتماس ولللإدارة حق تخفيف العقوبة أو إلغائها تحقيقاً لمبادئ تربوية متى ما لمست الإدارة أستعداد الطالب للكف عن السلوك غير القويم.

أبنائي وبناتي الطلاب،،،،

    بناءً على هذا المنهج – وبعد أن تقدم الطلاب باسترحامات – تعاملت إدارة الجامعة بمنهجها التربوي حرصاً منها على مستقبل الطلاب فبادرت بتشكيل لجنة لإعادة النظر في أمرهم، فرفعت العقوبة عن عدد 11 طالباً وطالبة وخففت عن إثنين وذلك أستناداً على الإلتماسات التي وصلت اللجنة، وأبقت العقوبة على أربعة طلاب.
    ولمزيد من توفيق اوضاع الطلاب فإن إدارة الجامعة حريصة على التواصل مع بقية الطلاب الذين ما زالت عليهم عقوبات بغرض تخفيفها أو رفعها.
    وفي هذا السياق تقدم بعض من الطلاب باسترحامات هي قيد النظر لحين إكتمال طلبات الإسترحام من بقية الطلاب.
    كما نؤكد بأن إدارة الجامعة تقدر وتحترم التماسات كبار المحامين وجهود نقيب المحامين للخروج بحلول لمشكلة الطلاب من منطلقات تربوية وإنسانية.

أبنائي وبناتي الطلاب،،،،

    نشير إلى أن التعامل يجب أن يكون وفقاً للأسس والمنهجية سالفة الذكر وليس بإستخدام أسلوب التهديد فاقد الإحترام الذي جاء بالمذكرة التي أُرسلت إلينا بتاريخ 5/10/2016م بإسم طلاب جامعة الخرطوم وهي بكل تأكيد ليست من كل طلاب الجامعة. رغم ذلك حرصت الإدارة على التواصل معهم وتمليكهم الحقائق وتوجيههم إلى الصواب.
    عليه نأمل منكم أن تمنحوا نشاطكم الأكاديمي الأولوية القصوى في هذه المرحلة على أن لا نعود إلى مربع الإعتصامات الذي قد يؤدي إلى تجميد العام الدراسي.

وبالله التوفيق ،،،،

بروفسير/ أحمد محمد سليمان

مدير الجامعة

9/أكتوبر/2016م